التقرير الاسبوعي من 13 الي 17 اكتوبر 2020

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinmaxFX
    FinmaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Contents

التقرير الاسبوعي من 13 الي 17 اكتوبر 2020

قبل أن أبدأ بالتقراير الأسبوعيه, أود أن أشارككم بأن لدينا الكثير من السيناريوهات الأسبوع القادم وذلك لكل من يبحث عن إشارات مباشرة إلى الخليوي مدعوا للانضمام لخدمات التوصيات Forex Signals التابعه لأربيك فوركس.

حصلت أربيك فوركس في 5 أشهر الأخيرة على 473 نقطه مكسب 4730$

لا تتداول وحدك ..دع المخبرين يعملو هذا من أجلك

​يونيو – تشرين ثاني – 359 نقطة

يونيو – تشرين ثاني – 359 نقطة

مايو – تشرين ثاني – 359 نقطة

أبريل – كانون أول – 196 نقطة

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinmaxFX
    FinmaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

مارس – أيلول – 185 نقطة

نأتي للتحليل الفني ……..

You need to sign-in for leave comments

مقالات ذات صلة

ماذا عن الرؤية الاقتصادية لجلسات الثلاثاء ؟

ماذا عن الرؤية الاقتصادية لجلسات الثلاثاء ؟ بعد هدوء خلال جلسات الأمس بسبب احتفال أغلب المناطق الأوروبية بعيد انتقال العذراء, تستقبل جلسات اليوم مجموعة متنوعة من المشاهدات الاقتصادية, سواء على

مبيعات التجزئة البريطانية تفاجىء الأسواق

مبيعات التجزئة البريطانية تفاجىء الأسواق حققت مبيعات التجزئة البريطانية خلال الساعات الأولى من الجلسة الأوروبية مفاجئة لحركة التداولات, وذلك بعد أن سجَّلت نحو 1,4% بعد أن من المتوقع أن تسجِّل

ترقب نشرة البنك المركزي الأوروبي الصادرة عن إجتماع السياسة النقدية

نشرة البنك المركزي الأوروبي كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني. XAUUSD يختبر الذهب أمام الدولار خط المقاومة عند مستوى 1474 و

التحليل الفني اليوم 12 يناير 2020

التحليل الفني اليوم 12 يناير 2020 XAUUSD الذهب مازالت الاسعار تسير فى الاتجاه الصاعد قصير الاجل ومازالت القوة الشرائيه هى المسيطره عبلا الذهب فى التداولات وامازالت الاسعار تتجه نحو مستوى

حديث (كارنى) محافظ البنك البريطانى

حديث (كارنى) محافظ البنك البريطانى التحليل اليومى 8 مارس ننتظر اليوم فى تمام الساعة 11:15 بتوقيت مصر حديث محافظ البنك المركزى البريطانى الذى سيتكلم فية عن الاقتصاد البريطانى والانظار فى

ترقب قرار الفائدة الصادر عن البنك المركزي الأوروبي

ترقب قرار الفائدة الصادر عن البنك المركزي الأوروبي كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني. XAUUSD يختبر الذهب مقابل الدولار الأمريكي خط

قسم التحليل الفني

مستقبل النفط فى عام 2020

مستقبل النفط فى عام 2020 كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني. فى ضوء المتغيرات الهامة فى قطاع الطاقة سنحاول ان نستعرض

بنك اليابان المركزي يبقي سياسته النقدية دون تغيير

بنك اليابان المركزي يبقي سياسته النقدية دون تغيير كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني. أعلن بنك اليابان قراره بالحفاظ على سعر

متى يبدأ الدولار فى الأرتفاع ؟

متى يبدأ الدولار فى الأرتفاع ؟ كن انت من يكتب التحليل الفني .. بادر بالاشتراك في احدي دورات التعليمية للتحليل الفني. أظهر محضر اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق الذي صدر في

خبار الشركات

افضل متداول فوركس (Forex) اماراتي سنة 2020

تجربتي مع الفوركس (Forex) احمد هوساوي . الجنسية : سعودي الاصل مقيم بالأمارات . السن : 39 سنة كم من سنة لك الان في سوق الفوركس (Forex)؟ بالنسبة لك التداول

تقييم شركة | NSFX

تقييم شركة | NSFX تأسست شركة NSFX سنة 2020 , شركة NSFX أو بالعربية (إن إس إف إكس) هي من الشركات المتقدمة في عالم الفوركس، وتعتبر من أفضل الشركات المالية

تقييم شركة Q8 Trade

تقييم شركة Q8 Trade Q8 Trade هي علامة تجارية تابعة لـ Q8 securities الكويتية والخاضعة لرقابة هيئة أسواق المال CMA، ترخيص رقم: AP/2020/0012 هدف الشركة هو جلب خبرتها الطويلة

تجارب المتداولين الشخصية

تجربتي مع الفوركس (Forex) :المهنة متداول

تجربتي مع الفوركس (Forex) احمد ال نهيان الجنسية : سعودي مقيم بالرياض المهنة : تاجر فوركس محترف السن : 41 سنة منذ متى وانت تتداول العملات في سوق الفوركس (Forex)

تجربتى مع الفوركس 50% أرباح شهرية

تاجر فوركس محترف عبدالله منصور الجنسية : سعودى مقيم بالرياض . السن : 41 سنة حدثنا عن بدايتك في التداول؟ في البداية دخلت لمجال الفوركس وأنا في منتصف العشرينيات من

تجربتي مع الفوركس (Forex) | خلاصة خبرتي

تجربتي مع الفوركس مصطفى بالخياط الجنسية : سعودي السن : 35 سنة حوار مع مصطفى بالخياط لمعرفة قصة نجاحه العاطفة والحماس هي مراقبة كلمات مصطفي بالخياط و قراءة ما بين

الشركات أم البنوك ؟! أين وكيف وأيهما الافضل لفتح حساب تداول

احصل علي الاجابة بما تتوافق مع هدفك الاستثماري مع محمود حسن – الخبير المالي

تقارير فنية واقتصادية

التحليل الفني الأسبوعى …. ترقب بيانات التوظيف الأمريكي

اسعار العملات | هبوط قوية في انتظار الدولار الأمريكي امام الفرنك السويسرى

صمود الين الياباني و قرار الفيدرالي اليوم | التحليل الأسبوعي الفني

مؤشر النسر

كل ما يحتاجه المتداول

العروض

تاريخ تداول البترول واهم المحطات السعرية التى أثرت على اسعاره.

نتعرف فى هذا الويبينار على مجموعة من المعلومات التاريخية والمستقبلية التى سوف تؤثر على اسعار البترول كما سنتعلم ما الفرق بين انواع البترول العالمية وما الفرق بين الاسعار الحقيقية واسعار العقود الاجلة.

عناصر الويبينار :
1-معرفة تاريخ تداول البترول واهم الدول المتحكمة فى صناعته.
2-معرفة الفرق بين انواع الخام البترولى فى العالم.
3-معرفة ما اذا كان هناك علاقة بين اسعار الذهب واسعار البترول
4-ما هى علاقة البترول بالدولار الكندى.
5-نستكشف سويا اسباب التغيرات السعرية القوية التى حدثت ونتوقع ما سيشهده البترول الفترة القادمة.

مدرسة تعليم الفوركس

الجهة القانونية

وثق كافة تعاملاتك وعقودك في البنوك، بالإضافة الي رفع دعوات قضائية بحالة النزاع ، سجل بالقسم القانوني الان

التقرير الاسبوعي من 13 الي 17 اكتوبر 2020

الدولار الامريكي والدولار الندي اقوي المستفيدين الاسبوع الماضي – الاقتصاد الامريكي يشير لمزيد من الثبات والتحسن محضر الفيدرالي ساعد الدولار علي تقديم المزيد من القوه – سقت اليابان بشكل مفاجئ في حاله من الركود

التقرير الاسبوعي من 17 الي 21 نوفمبر 2020

التقرير الاسبوعي من 17 الي 21 نوفمبر 2020
اسبوع مختلط علي الدولار الامريكي انهاه مرتفعا امام الين والجنيه الاسترليني بينما تراجع امام اليورو وباقي العملات

التقرير الاسبوعي من 10 الي 14 نوفمبر 2020

الدولار الامريكي سيطر بقوه علي كافه الاسواق طيله الاسبوع الماضي الا ان تقرير الوظائف الغير متوقع يوم الجمعه اضعف الدولار وخسر جزء من مكاسبه امام العملات

التقرير الاسبوعي من 3 الي 7 نوفيمبر 2020

الدولار الامريكي يضرب من جديد ليسيطر علي كافه التداولات الاسبوع الماضي وذلك بعد ان انهي الفيدرالي الامريكي برنامج التيسير الكمي بجانب نمو الناتج المحلي الامريكي للربع الثالث امور جميعها تشير لتحسن الاقتصاد الامريكي

التقرير الاسبوعي من 27 الي 31 اكتوبر 2020

بيانات امريكيه قويه ارتفاع معدلات التضخم والاسكان شعور بانتهاء الربع الثالث كما المتوقع
منطقه اليورو تفاؤل لمستهلكي المانيا لكن فرنسا تشير للعكس تصريحات جديده للبنك المركزي الاوربي حول شراء

التقرير الاسبوعي من 13 الي 17 اكتوبر 2020

بدايه سيئه ونهايه جيده هذا هو عنوان الاسبوع الماضي للدولار الامريكي حيث فوجئ لمستثمرين باجتماع الفومك الامريكي الذي اشار لعدم الرغبه في رفع الفائده قريبا وكذلك اظهر خوف البعض من القوه المفرطه للدولار الامريكي من ان تضع ضغط علي مستويات التضخم و النمو الاقتصادي العالمي

التقرير الاسبوعي من 29 سبتمبر الي 3 اكتوبر 2020

الناتج المحلي الإجمالي الكندي نما الاقتصاد الكندي بنسبة 0.3٪ على أساس شهري في يونيو ترجع الزيادة الي زيادة في التعدين واستخراج النفط والغاز تعويض الانخفاض في قطاع الصناعة التحويلية على اساس سنوي، ارتفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 3.1٪ في يونيو وهو أعلى معدل نمو منذ سبتمبر 2020

التقرير الفني الاسبوعي من 22 الي 26 سبتمبر 2020 مقدم من اربيك فوركس

مؤشر ايفو الألماني للثقه في مناخ الاعمال تراجع معنويات الشركات الألمانية للشهر الرابع على التوالي في أغسطس وسط مخاوف بشأن أزمة أوكرانيا كذلك ساهم النمو الفاتر في منطقة اليورو أيضا إلى تراجع في معنويات الشركات الألمانية. ومن المتوقع الآن انخفاض آخر إلى 105.9.

التقرير الاسبوعي من 15 الي 19 سبتمبر 2020

الدولار الامريكي واسبوع اخر من السيطره علي الاسواق فقد انخفض الين الياباني أمام الدولار الأمريكي لأدنى مستوياته في ستة أعوام وسط التوقعات بمضي البنك المركزي الياباني قدماً في اعتماد التحفيزلكن بعض العملات مثل اليورو أفضل حالا من عملات السلع. فقد استفادت العملة الموحدة

التقرير الاسبوعي من 8 الي 12 سبتمبر 2020

شهدنا تحسن واضح في الاقتصاد الامريكي خلال الاسبوع الماضي خاصه في القطاعين الخدمي والصناعي استفاد منه الدولار الامريكي الا اننا واجهنا اخبار سلبيه عن قطاع العمل يوم الجمعه حيث اظهر تقرير الوظائف بانه تم أضافه وظائف بأقل من 200 ألف وظيفة شهرياً للمرة الأولى في ستة أشهر ليؤكد رؤية الفدرالي بأن سوق العمل لا يزال غير مستقر

الشركات أم البنوك ؟! أين وكيف وأيهما الافضل لفتح حساب تداول

احصل علي الاجابة بما تتوافق مع هدفك الاستثماري مع محمود حسن – الخبير المالي

تقارير فنية واقتصادية

التحليل الفني الأسبوعى …. ترقب بيانات التوظيف الأمريكي

اسعار العملات | هبوط قوية في انتظار الدولار الأمريكي امام الفرنك السويسرى

صمود الين الياباني و قرار الفيدرالي اليوم | التحليل الأسبوعي الفني

توصيات الذهب والبيتكوين

كل ما يحتاجه المتداول

العروض

تاريخ تداول البترول واهم المحطات السعرية التى أثرت على اسعاره.

نتعرف فى هذا الويبينار على مجموعة من المعلومات التاريخية والمستقبلية التى سوف تؤثر على اسعار البترول كما سنتعلم ما الفرق بين انواع البترول العالمية وما الفرق بين الاسعار الحقيقية واسعار العقود الاجلة.

عناصر الويبينار :
1-معرفة تاريخ تداول البترول واهم الدول المتحكمة فى صناعته.
2-معرفة الفرق بين انواع الخام البترولى فى العالم.
3-معرفة ما اذا كان هناك علاقة بين اسعار الذهب واسعار البترول
4-ما هى علاقة البترول بالدولار الكندى.
5-نستكشف سويا اسباب التغيرات السعرية القوية التى حدثت ونتوقع ما سيشهده البترول الفترة القادمة.

مدرسة تعليم الفوركس

الجهة القانونية

وثق كافة تعاملاتك وعقودك في البنوك، بالإضافة الي رفع دعوات قضائية بحالة النزاع ، سجل بالقسم القانوني الان

Center for American and Arab Studies

Weekly Report

2020-06-03-التقرير الأسبوعي

المقدمة

توزعت اهتمامات واشنطن الرسمية بين انتشار فايروس كورونا في مناطق متعددة ونتائج الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي فيما يعرف بيوم “الثلاثاء الكبير،” واتفاق انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان.

سيستعرض قسم التحليل نتائج تلك الانتخابات وآفاقها على المرحلة المقبلة، في ظل انتعاش حملة نائب الرئيس الأسبق جو بايدن، بعد تعثرها، وما تحمله من احتمالات لترشيحه مقابل حملة الرئيس دونالد ترامب.

ملخص دراسات واصدارات مراكز الابحاث

إيران :

حث المجلس الأميركي للسياسة الخارجية صناع القرار على الاقتداء بعملية اغتيال قاسم سليماني “والنظر إليها وتداعياتها كنموذج لمعالجة التحديات الآتية من وكلاء (ايران) ومناطق أخرى من العالم.” وأوضح بأن للاغتيال رسالة مفادها أن واشنطن “لن تقف مكتوفة الأيدي بعد اليوم أمام استخدام إيران لوكلائها للالتفاف على مسؤوليتها في مقتل الأميركيين .. وأنها استهدفت مصدر الإرهاب وليس رموزه فحسب.”

أفغانستان :

أثنت مؤسسة هاريتاج على توقيع الولايات المتحدة اتفاقاً مع حركة طالبان مما يشكل “خطوة أولى لإحلال السلام في أفغانستان وإتاحة الفرصة لعودة القوات الأميركية .. أسفرت عن انخفاض ملحوظ في منسوب العنف عقب التوقيع.” وأشارت المؤسسة إلى حضور ممثلين عن تركيا والباكستان حفل التوقيع بين الجانبين.

رحب معهد كاتو بالاتفاقية عبر استعراض تفاصيلها الرئيسة الممثلة “.. موافقة طالبان على عدم السماح لتنظيم القاعدة أو أي مجموعة أخرى استخدام الأراضي الأفغانية لشن هجمات على الولايات المتحدة أو حلفائها، مقابل سحب الولايات المتحدة لقواتها من البلاد .. وتقليص عددها من 13،000 عسكري إلى 8،600 عنصر؛ ليتم سحب المتبقي منها خلال 14 شهراً.”

تناول مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية اتفاقية واشنطن مع أفغانستان بالإعراب عن شكوكه أن تؤدي إلى مزيد من تقسيم أفغانستان بدل إحلال السلام هناك، مستنداً إلى خلو خطاب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو من مجرد الإشارة إلى “خطة سلام دائم .. والتي تذكرنا بالخطوات المتعددة لسلسة الفشل الأميركي في فيتنام.” وأوضح مصدر القلق بأن الاتفاق لا يأخذ بالحسبان “الحالة (القتالية) الراهنة للقوات الأفغانية، غياب أي شعور بالوحدة داخل الحكومة الأفغانية، اعتماد أفغانستان على المساعدات الخارجية، التحديات الهائلة أمام الاقتصاد الأفغاني، وطبيعة آلية الحكم المعتمدة” في أفغانستان.

التحليل

تداعيات الانتخابات التمهيدية:

الحد من صعود ساندرز وإحياء فرص ترشيح الحزب لبايدن

زجّت المؤسسة القيادية في الحزب الديموقراطي بكل ما لديها من نفوذ وامتدادات سياسية وطاقات إعلامية لتشويه وشيطنة المرشح التقدمي بيرني ساندرز، أثمرت بتحقيق انقلاب في نتائج الانتخابات ليوم “الثلاثاء الكبير،” وبروز مرشحها المفضل نائب الرئيس الأسبق جو بايدن في المرتبة الأولى.

في خطوة غير مسبوقة في الانتخابات الأميركية صدر بيان مشترك عن “وزارتي الخارجية والعدل ومكتب التحقيقات الفيدرالي،” عشية الانتخابات التمهيدية، حذر فيه الناخب الأميركي “الإبقاء على يقظته من مساعي عناصر أجنبية للتأثير على المزاج العام ورسم بوصلة الناخب ومداركه،” في إشارة واضحة لإثارة وتجديد الاتهامات باتجاه مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات “لصالح المرشح الاشتراكي” بيرني ساندرز.

وظفت مؤسسة الحزب الديموقراطي أيضاً طاقات إضافية لتحشيد قطاع الناخبين من السود، الأفارقة الأميركيين بالتعريف الرسمي، بضمنها تدخل ومناشدة الرئيس السابق باراك أوباما لرموز قيادية ومؤثرة بينهم لاستنهاض الهمم والتصويت لصالح المرشح جو بايدن، بدءاً بولاية ساوث كارولينا وانسحاباً على الولايات الجنوبية الأخرى.

يعزى فوز بايدن في الولايات الجنوبية إلى عامل الناخبين السود بالدرجة الأولى، ليس للدلالة على “شعبية” المرشح، بل نتيجة ضعف قاعدة التأييد للحزب بين الناخبين البيض. وعليه، فإن تكتل الناخبين السود يشكل المجموعة الأكبر كثافة بين مجموع الناخبين؛ وتباين التأييد أيضا بين شريحة كبار السن المؤيدة لبايدن والشريحة الشبابية الميالة لتأييد ساندرز والتي تشكل نحو 15% من الناخبين السود.

النتائج الرسمية دلت ليس على فوز المؤسسة التقليدية للحزب الديموقراطي وإنقاذ الحملة المتعثرة للمرشح بايدن فحسب، بل على مدى وأفق التغيير “الدراماتيكي” للصراع بين تياري الحزب: التقليدي المؤسساتي من ناحية، واليسار التقدمي من ناحية أخرى.

استحدثت قيادة الحزب الديموقراطي شعار “قابلية المرشح للفوز Electability ،” لتوجيه الرأي العام في سياق أوحد يفضله الحزب؛ جسده بتصريحات كبار قياداته بعد إعلان نتائج “الثلاثاء الكبير،” مفادها أن “جمهور الناخبين أيدوا كلا المرشحيْن (بايدن وساندرز) لكنه توحّد بوضوح حول المرشح الذي رآه الأكثر قابلية للانتخاب.” (المدير الإعلامي لجمعية حكام الولايات الديموقراطيون، جاريد ليوبولد).

كذلك سلطت قيادات الحزب الديموقراطي وامتداداتها الإعلامية الأنظار على تصريحات بيرني ساندرز التي أشاد بها بإنجازات الثورة الكوبية، لا سيما في سجلها بمحو الأمية وبرامج الرعاية الصحية الشاملة، ووجدتها فرصة مؤاتية لاستنهاض الجالية الكوبية المناهضة للنظام الاشتراكي في ولاية فلوريدا وحشدها ضد المرشح ساندرز، ووقف زخم حملته والحيلولة دون بلوغه حسم نتائج الانتخابات التمهيدية.

لتلك العناصر وعوامل أخرى كان الدور الرئيس في “اقناع” المرشحيْن الآخرين، بيت بوتيجيج وآيمي كلوبوشار ولاحقا مايكل بلومبيرغ، بالانسحاب من السباق وتأييد المرشح جو بايدن. بل تشير تحركات اللحظات الأخيرة إلى التدخل المباشر من قبل كبار قيادات الحزب الديموقراطي، أنصار العولمة: باراك أوباما، نانسي بيلوسي، وتشاك شومر؛ بالضغط على ممولي المرشحيْن (بوتيجيج وكلوبوشار) بسحب الدعم والانتقال لتأييد جو بايدن.

عند هذه المحطة الفاصلة في الصراع ينبغي التذكير بأجواء الانتخابات لعام 2020، وتفضيل مؤسسة الحزب الديموقراطي للمرشحة هيلاري كلينتون ضد الصاعد بيرني ساندرز؛ وقناعتها الجمعية المفرطة بالتفاؤل بأن كلينتون ستكسب الانتخابات أمام المرشح الجمهوري دونالد ترامب دون عناء كبير.

وجاء في تقييم لإستراتيجيي الحزب الديموقراطي آنذاك أن السيدة كلينتون أخفقت في كسب نحو “70% من الناخبين المؤيدين للرئيس أوباما،” في حملته الرئاسية لعام 2020، بل خسرتهم لغير رجعة. الإخفاق والفشل، بحسب أولئك، يعودان إلى الفجوة الهائلة بين خطاب الحزب ومرشحته لا سيما تأييدها الثابت لمعسكر الحرب، من ناحية، وبين طموحات ومطالب الناخبين السود بالدرجة الأولى.

حسابات الحقل خالفت حسابات البيدر آنذاك، ولم تفلح قيادة الحزب الديموقراطي في سبر أغوار هزيمة مراهناتها الكامنة أساساً في رفض قواعده الشعبية، لا سيما التقدمية والمستقلين، لمرشحة مؤيدة بقوة لسياسات الحروب؛ ولعلنا نشهد تكراراً لتلك التجربة مرة أخرى: مرشح الحزب المفضل هو استمرار لاستراتيجية شن الحروب وبسط الهيمنة ونموذج العولمة، عوضاً عن سياسات التعايش والإقرار بتعدد القطبية الدولية.

عدد من مراكز الدراسات المقربة من الحزب الديموقراطي أشارت بوضوح إلى انحياز عدد لا بأس به من مؤيدي المرشح ساندرز، في الانتخابات الرئاسية الماضية، للتصويت للمرشح الجمهوري دونالد ترامب انتقاماً من السيدة كلينتون وقيادات الحزب.

على سبيل المثال، في ولاية ويسكونسن الحاسمة 8% من مؤيدي ساندرز صوتوا لصالح ترامب انتقاماً من كلينتون، عام 2020؛ ونحو 16% من ذات الفريق المؤيد لساندرز في ولاية بنسلفانيا صوتوا لصالح ترامب. ( المصدر : Cooperative Congressional Election Study (CCES) )

تأكيداً على النبض الشعبي المناهض لمؤسسة الحزب الديموقراطي، لعام 2020، كرر المقربون من أوساطه تباعاً أنه لو توجه الحزب لترشيح بيرني ساندرز آنذاك “لتفوق بأغلبية حاسمة على مرشح الحزب الجمهوري ترامب، مقارنة بتوقعات الحزب بفوز السيدة كلينتون.” بعضهم اتهم قيادة الحزب بتفضيل تدفق تبرعات شريحة فاحشي الثراء واسترضائها، المليارديرات، وما رافقها من خسارة الانتخابات على العمل الجاد لإجراء إصلاحات بنيوية في الهيكل السياسي الأميركي الممثل ببرنامج ساندرز، في الدورتين السابقة والراهنة.

في المنعطف الراهن للانتخابات الأميركية تنبغي الإشارة إلى ما يعانيه المرشح المفضل للحزب، جو بايدن، من تردي في حالته الصحية والذهنية نجد ترجمتها في تصريحاته المتناقضة وهفواته المستمرة الأمر الذي حفز الأخصائيين من الأطباء التدليل على تراجع قدراته الذهنية وأهليته القيادية، وهو في مرحلة متقدمة من العمر.

علاوة على ذلك، يميل بايدن إلى المبالغة المستمرة في تجميل سجله تصل إلى حد الكذب الصريح في محطات متعددة ومتواصلة. منها على سبيل المثال ادعاءه بالاعتقال من قبل سلطات الفصل العنصري الجنوب إفريقية أثناء محاولته لقاء المناضل نيلسون مانديلا، لاسترضاء عواطف السود؛ واضطراره للتراجع عن سرديته بعد تدقيق الصحافة فيها.

ساق بايدن أيضاً نيله ثلاث شهادات جامعية “والتخرج ضمن دفعة العشرة الأوائل،” عام 1988، وسرعان ما انهار ادعاءه أمام الحقائق التي أشارت إلى نيله شهادة جامعية واحدة، لا غير، والتخرج بمرتبة 76 من مجموع 85 على دفعته الجامعية.

أهمية فوز بايدن بالولايات الجنوبية، باعتقادنا، مبالغ بها في المرحلة الراهنة لكونها تميل لتأييد المرشح الجمهوري في الانتخابات العامة؛ كما دلت على ذلك انتخابات عام 2020 وتصويتها بقوة لصالح المرشح دونالد ترامب. فضلاً عن احكام الحزب الجمهوري سيطرته على الهيكلية السياسية في معظم تلك الولايات: حكاماً ومجالس محلية وسلك القضاء.

بعبارة أخرى، لا ينبغي الإفراط في التفاؤل بأن الولايات الجنوبية ستؤيد بايدن أو حتى ساندرز في الانتخابات العامة؛ فالآلة الانتخابية الهائلة للحزب الجمهوري تعتبرها ساحتها الخلفية ولن تضحي بها، حتى لو اضطرت إلى تبديد أصوات السود وذوي الأصول اللاتينية، كما شهدنا في ولاية تكساس مؤخراً بإقصائها من الحزب الديموقراطي.

اللوحة الراهنة ممن تبقى من انتخابات تمهيدية، 10 و 17 الشهر الجاري، لا تشير بأنباء مشجعة للمرشح بيرني ساندرز، باستثناء ولايتي واشنطن وربما متشيغان، نظراً لما تقدم من عزم الحزب الديموقراطي إقصاء ساندرز “بأي وسيلة ممكنة.”

حتى لو حالف الحظ بيرني ساندرز بفوز معتبر في عدد المندوبين للوصول إلى المؤتمر العام وشبه ضمان ترشيحه، فسيصطدم بعقبة كتلة من كبار النافذين في الحزب، تعدادها نحو 500 عنصر مكونة من أعضاء مجلسي الكونغرس، والرؤساء السابقين – بيل كلينتون وباراك أوباما- وآخرين والذين سيمارسون نفوذهم الضاغط “خلف الكواليس” لترجيح كفة مرشحهم المفضل جو بايدن؛ وكأننا أمام تكرار لتجربة الانتخابات الماضية لإقصاء بيرني ساندرز.


بايدن مقابل ترامب

السؤال الجوهري الحاضر دوما هل باستطاعة جو بايدن، وما يمثله من امتداد للمؤسسة الحاكمة، الفوز على دونالد ترامب في الانتخابات العامة؟

الإجابة ليست لغزاً او انعكاساً لتكهنات المحللين والمراقبين، بل نجدها في خسارة الحزب الديموقراطي ومرشحه باراك أوباما للولايات الجنوبية، بالدرجة الأولى في الانتخابات النصفية لعام 2020، والتي أسفرت عن فوز ساحق للحزب الجمهوري في مقاعد مجلسي الكونغرس، والأهم كذلك فوز مرشحي الأخير في مناصب حكام الولايات والمجالس التمثيلية المحلية أيضاً، 2020 و 2020 تباعاً.

ترشيح بايدن من قبل الحزب الديموقراطي، كما هو متوقع، سيسفر عن نتيجة مماثلة للدورة السابقة بين صفوف مؤيدي المرشح ساندرز: بعضهم سيصوت للرئيس ترامب نكاية بالحزب الديموقراطي، والبعض الآخر سيفضل عدم المشاركة، مقابل إقبال فاعل وكثيف لقواعد الحزب الجمهوري.

في ظل هذه القراءة، نستطيع القول إن الحزب الديموقراطي يقف على اعتاب خسارته لبعض الولايات في الشطر الغربي من اميركا، وكذلك في الولايات الجنوبية؛ ولن يسعفه فوزه ببعض الولايات الحاسمة، مثل ويسكونسن وبنسلفانيا واوهايو.

بل ستعزز توجهات قيادات الحزب الانقسامات العامودية والأفقية، على السواء، نتيجة صراع التيارين المشار اليهما، التقليدي والتقدمي؛ ومن العبث التغلب على أي جولة انتخابية في ظل هكذا انقسامات طويلة الأجل، وليست عابرة كما يشاع.

كذلك لا ينبغي استثناء أهمية عامل هجوم ترامب القاسي على بايدن في المناظرات الرئاسية المقبلة والذي لن يوفره بالمطلق خاصة لاتهامه بالفساد وتلقي الرشاوى. وليس مستبعداً أن يعمد المرشح ترامب لاستثارة الناخبين مرة أخرى فيما يعرف “بمفاجأة أكتوبر،” أي عشية الانتخابات الرئاسية، والإفراج عن تفاصيل بالغة الإحراج لبايدن في علاقاته مع أوكرانيا، بصرف النظر عن مدى صدقيتها أو ثبوتيتها، ولن يكون بمستطاع الحزب الديموقراطي مواجهتها بفعالية نظراً لقصر المسافة الزمنية المتاحة حينئذ.

القراءة الراهنة للوحة الانتخابية ومراكز القوى المؤثرة تشير بقوة إلى رجحان كفة إعادة انتخاب الرئيس ترامب بولاية رئاسية ثانية، بكل ما تعنيه من استمرار سيطرة الشرائح الأشد ثراء، نخبة 1%، على نهج ومقدرات الولايات المتحدة والعالم بأكمله.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinmaxFX
    FinmaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

مكتبة التاجر
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: